السبت، 18 أغسطس، 2012

انتظرينى عند نهاية الطريق ..أنا آت

بتاريخ 15 فبراير 2012
-------------------
عندما اكتب استغرق يومان او اكثر
حتى تتضح معالم الافكار فى رأسى
وكنت اجد من المشقة ما يجعلنى
الا افكر فى الكتابة مرة أخرى بعد كل مرة
الآن انا وبمجرد ان طلبتى منى ذلك امتلأت رأسى بالافكار
وشعرت برغبة قوية فى الكتابة
واكتشف ايضا انه يمكننى أن اكتب وانا سعيد ايضا
لكن هذه المرة افكارى ليست مرتبة
ولن احرص ان تبدو الالفاظ او المعانى كأديب
وشعرت ايضا بقصور معجمى وقواميسى عن صوغ بعض المعانى
اننى ابحث عن كلمة شكر لا تتكون من الشين والكاف والراء
وكلمة اعتذار تخلو من حروف كلمة اسف
بل اشك اذا كان من المسموح ان استخدم تلك المعانى معك اصلا
اليوم وانا اعبر الطريق لاحظت اننى اكون فى اقصى حالات الانتباه
فانا اخشى عقبات الطريق وطيش من يقودون تلك السيارات
بالطبع الحياة كطريق هى الاصعب
وان عبور عقباتها يحتاج انتباها اكثر
ولكنى متأكد ..
يمكننى ان اعبير اى طريق معك وانا مغمض العينين
فأنت الى جوارى دقات قلبك وسكون انفاسك واضطرابها ثم هدوءها سيرشدنى خلال الطريق
ويمكننى ان اعبر الطريق مغمض العينين ايضا وانت لست الى جوارى
بشرط ان تكونى على الجانب الاخر من الطريق
لانى حينها سأسمع صوتك ينادينى .. انتبه تقدم ..توقف ..تعالى
فما بالك اذا كنت اعبر الطريق وانت الى جوارى تساعدينى حتى اصل اليك على الناحية الاخرى !! :)
اصبحت اشعر وكأن القمر يخرج لنا فقط وانه متفرغ لرسائلنا
ومنذ ان علمتينى لغة وجه القمر وانا اقرأها كل يوم
وأن النجوم تخرج لتحتفل معنا ..وانها مع وميضها وظهورها واختفائها
ترسم على ليل السماء صورة نجمة او زهرة بلون نعرفه جيدا
لن افصح عنه الآن حتى لا يعرف أحد ان تلك الرسائل تخصنا نحن
أخبرتك من قبل انى اقرأ ما يشعر به الغرباء
وان القريبون منى لا افهم مشاعرهم
بل تنعكس مشاعرى على وجوههم
انت لست قريب الى ..
لأنك أنا ..ولا يمكن ان يكون النسان قيربا من نفسه
لأنه هو يكون نفسه
فلا تنعكس مشاعرى على وجهك
بل تختلط مشاعرنا معا ..وتنعكس على كل ما حولنا زز
قبل ان عرفك كانت الضحكة اصعب ما يمكن
حتى الضحكة المصطنعة لم اكن احسنها
الآن اضحك من قلبى بمجرد ان اسمعك تقولين "اضحك"
لم ارسم القلوب من قبل .. الآن ارسمها فى كل مكان
لكنى لا ارسم ذلك السهم الذى يخترقها
واكتفى فقط بأن اكتب اسمنا المشترك حول هذا القلب ("أنا ")
عودتينى اشياء كثيرة عند الفجر
احببت تبادل الادوار حينها
الفجر .. اه هو فعلا .. طيب يلا نصلى
اليك بعض الرسائل :
كم هى ظالمة كلمة "أجل"
أنت الوحيدة فى الدنيا التى تستحق لقب "فتاه"
"على قاربنا لا تقلق لم نصنعه من ورق "+-+

هناك تعليقان (2):

اترك رسالتك لا تنتظر سماع الصفارة !