السبت، 18 أغسطس، 2012

أحلام ونقاط ..

بتاريخ 9 يناير 2012
--------------
وجودك فى احلامى يكفى لأقتنع بروعة الاحلام إنه يجعلنى اتضرع الى الله بأن أحلم كل ليلة ..الامر اشبه بلوحة نقف فيها تحت قطرات المطر.. على أرض (خضراء) ..فى نهار مشرق جدا ..حيث نعطى ظهورنا للشمس ..رغم روعتها.. لنستمتع بطول ظلالنا على الارض وقوس قزح فى السماء ..قصتنا اشبه برواية (..) حيث نكتب فيها معا حرفا بحرف ..حروف لونها (أخضر) فيروزى ..حروف لها رائحة هى أقرب لرائحة (الجنه) ,,حروف تلمع حتى فى اخفت الاضواء ..فى ذلك الحلم عندما أراكى لا استطيع الا النظر اليك ..أحيانا التفت عنك فأرفع يدى اتمنى من الله الا افيق منه ابدأ .. فى المرة القادمة عندما تقررين زيارتى (فى حلمنا) ..لا تتعجلين بالرحيل ..
شكرا يا من منحنى قلما جديدا وملأ دواتى مدادا لا ينتهى قط وجدد اوراقى ودفاترى .. :)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اترك رسالتك لا تنتظر سماع الصفارة !